لأجل قطر.. كلنا في البيت

أطلق لاعبو منتخبنا الوطني للسباحة حملة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر تحت وسم «لأجل قطر كلنا في البيت» وذلك في تأكيد الدعوة للمتابعين والجماهير وكل المقيمين على أرض دولة قطر بالتزام البيت في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها العالم بسبب تفشي انتشار فيروس كورونا كوفيد ١٩. وتحدث نجوم عنابي السباحة في أكثر من فيديو للتوعية للمتابعين بالبقاء بالبيت من أجل الجميع ومن أجل بلدنا الغالي قطر حتى تزول هذه الأزمة وتعود الأمور لطبيعتها لأن البقاء في البيت يمثل خط الدفاع الأول في عدم انتشار الفيروس. ومثلت فيديوهات اتحاد السباحة كل فئات المنتخب سواء في العمومي أو الناشئين أو البراعم حيث إن الجميع يتحدث بوعي كبير بأهمية البقاء في البيت من أجل منع انتشار الفيروس القاتل وهو الأمر الذي يؤكد على التزام الجميع والسعي في نشر الوعي عند الجميع. كما نصح اتحاد السباحة كل عشاق السباحة بالبقاء في بيوتهم لتجنب الاختلاط بالآخرين حتى لا يساهم ذلك في انتشار الفيروس .

لأجل قطر.. كلنا في البيت